الأربعاء ٢۸ يناير ٢٠۱٥ ساعة ۱٢:۱٩‎
Share/Save/Bookmark
اللواء صفوي: زعزعة امن العراق وسوريا وافغانستان زعزعة لامن ايران
اللواء صفوي: زعزعة امن العراق وسوريا وافغانستان زعزعة لامن ايران
 
اكد اللواء يحيى رحيم صفوي ان زعزعة امن العراق وسوريا وافغانستان هو زعزعة لامن ايران مشيرا الى ان تواجد ايران في سوريا والعراق هو على مستوى المستشارين لتقديم المشورة للرئيس السوري ورئيس الوزراء العراقي.
وفي تصريح للصحفيين على هامش مراسم تابين الشهيد الله دادي وشهداء المقاومة اللبناني في مسجد امير المؤمنين بطهران أمس الثلاثاء عزى كبير مستشاري قائد الثورة الاسلامية اللواء صفوي ان استشهاد المجاهيد العظام نظير العميد الله دادي ونجل الشهيد عماد مغنية وباقي الشهداء الاعزاء وقال يبدوا ان جبهة تشكلت تضم القوى الكبرى مثل اميركا وبريطانيا والكيان الصهيوني والنفاق العربي وتهدف الى مواجهة الصحوة الاسلامية واضعاف جبهة المقاومة الاسلامية.

وقال اللواء صفوي ان زعزعة امن الشعب السوري والعراقي يدعم امن الكيان الصهيوني ويسره واننا نشاهد اتحاد جبهة النصرة في سوريا والقنيطرة مع الكيان الاسرائيلي ويقوم الاخير بمعالجة جرحى جبهة النصرة داخل الاراضي المحتلة او تقوم مروحياته ومن خلال معلومات جبهة النصرة بقصف مناطق داخل سوريا.

واعتبر صفوي زعزعة الامن في العراق وسوريا وحتى زعزعة الامن في افغانستان بانه زعزعة لامن ايران واكد يقول ان الشهداء مثل الله دادي استشهدوا من اجل امن المنطقة وامن الشعب السوري واللبناني والعراقي .

وقال اللواء صفوي اننا لانخفي تواجدنا في سوريا والعراق على مستوى المستشارين وتقديم المشورة للرئيس السوري بشار الاسد ولرئيس الحكومة العراقية حيدر العبادي .

وتابع ان مستشاري ايران يقدمون الدعم لسوريا وايران لاقرار الامن في هذين البلدين وقال اننا نعتبر امن سوريا والعراق من امننا وزعزعة الامن في العراق وسوريا وحتى افغانستان هو نوع من زعزعة الامن في ايراني.

وافاد بان الشعب الايراني قدم ابنائه البررة مثل الشهيد الله دادي الذي هو قائد مؤمن وشجاع وحكيم قربانا في سوريا ولبنان والعراق من اجل امن المنطقة.

واعرب صفوي عن امله في ان تتمكن جبهة المقاومة الاسلامية انشاء الله وعبر تواجد ايران في هذا الميدان من تحقيق النصر النهائي كما نشاهد اثار هذا النصر في سوريا .
رمز الوثيقة: 3232
المصدر : IranTelex