الأحد ۱۱ فبراير ٢٠۱۸ ساعة ۱٧:۱٩‎
Share/Save/Bookmark
هاشمي شاهرودي: مسيرات 11 شباط جزء من هوية الشعب الايراني
هاشمي شاهرودي: مسيرات 11 شباط جزء من هوية الشعب الايراني
 
اكد رئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام آية الله "سيد محمود هاشمي شاهرودي"، ان مسيرات ذكرى انتصار الثورة الاسلامية في 11 شباط/فبراير هي جزء من هوية الشعب الايراني.
وقال آية الله هاشمي شاهرودي على هامش مشاركته في مسيرات ١١ شباط/فبراير ، في تصريح للمراسلين ضمن اشارته الى المشاركة الشعبية الرائعة في مسيرات ذكرى انتصار الثورة الاسلامية: رغما عن انف ترامب وباقي اعداء الاسلام وايران، فان هذه الملحمة العظيمة كانت اكثر حماسا من الاعوام الماضية، واثبتت مرة اخرى ان مؤامرات الاعداء لن تفت مطلقا في عضد الشعب الايراني الثوري.

واعتبر رئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام مسيرات ١١ شباط/ فبراير جزءا من هوية الشعب الايراني، واكد على ان هذه الهوية والشعائر لها جذور في المبادئ الدينية، مضيفا: حسب تعبير الامام الراحل فان هذه المراسم هي من ايام الله، وهذا الامر يعود الى مشاركة الشعب الحاشدة، ووحدته الصلبة واقتدار الشعب ونظام الجمهورية الاسلامية الايرانية.

واوضح آية الله هاشمي شاهرودي ان الثورة الاسلامية لم تؤد الى صحوة الشعب الايراني فحسب وانما ادت الى صحوة العالم الاسلامي ونمو المقاومة في المنطقة والعالم ضد الاستكبار وقال: ان هذه المشاركة الحماسية والواسعة تمثل مزيدا من الوحدة والتضامن والوفاق الوطني.

واشار رئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام الى المؤامرات المتتالية لاعداء الثورة ومضمري السوء ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية، وقال: ان الاستكبار العالمي لا يدرك حقيقة الثورة والنظام الاسلامي ولا يفهم الشعب الايراني، معربا عن أمله في ان تؤدي مسيرات العام الجاري الى نشر الاسلام المحمدي في مختلف انحاء العالم الاسلامي.

واعتبر آية الله هاشمي شاهرودي ان اهم رسالة لمشاركة الشعب الايراني في مسيرات ١١ شباط /فبراير تدل على صمود الشعب الايراني في مواجهة ضغوط الاعداء ومضمري السوء، مضيفا: ان مسيرات اليوم اثبتت مرة اخرى ان الشعب الايراني سيبقى دوما في مسار الاسلام والثورة.
رمز الوثيقة: 12939
المصدر : IranTelex