الأربعاء ۱٣ سبتمبر ٢٠۱٧ ساعة ۱۸:٤‎٤‎
Share/Save/Bookmark
نجفي : التحركات الامريكية الاخيرة تتعارض والاتفاق النووي التاريخي
نجفي : التحركات الامريكية الاخيرة تتعارض والاتفاق النووي التاريخي
 
اكد مندوب ايران الدائم لدي الوكالة الدولية للطاقة الذرية 'رضا نجفي' علي دور الاتفاق النووي بوصفه اتفاقا تاريخيا ادي الي انهاء ازمة لم تكن ضرورية؛ وما اكد عليه مجلس الامن الدولي بشان التغيير الجذري الحاصل في توجهات مجلس الحكام (التابع للوكالة) حيال العلاقات مع ايران؛ معربا عن اسفه لتحركات الادارة الامريكية الاخيرة التي تتعارض وهذا الاتفاق.
جاءت تصريحات نجفي هذه اليوم الاربعاء خلال الاجتماع الموسمي لمجلس الحكام التابع للوكالة الدولية للطاقة الذرية المقام بفيينا منذ الحادي عشر من ايلول الحالي والذي استعرض موضوع تنفيذ الاتفاق النووي.

وصرح مندوب ايران الدائم لدي الوكالة الدولية للطاقة الذرية قائلا، ان الاتفاق النووي بمثابة باقي الاتفاقيات يرتكز علي الاقدام المتبادل والتام والمصاحب بحسن النية وفي اجواء بناءة الي جانب الاحترام المتبادل من جانب كافة اطرافه.

ولفت نجفي الي القول انه بعد مضي اكثر من ٢٠ شهرا، الا ان تنفيذ الاتفاق النووي لم يلق قبولا من جانب الاطراف الاخري وخاصة امريكا؛ موضحا ان الادارة الامريكية انتهجت مسارا غير بناء ومعارض لروح ونص الاتفاق النووي بهدف تقويضه هذا الاتفاق.

وعدّ المسؤول الايراني زيارة احد المسؤولين الامريكان الاخيرة لفيينا وذلك بهدف الانتقاص من اهمية (دور) 'الوكالة' تشكل نموذجا اخر للنوايا السيئة والسلوك غير الصادقة لامريكا.

واكد نجفي ان فرض الضغوط علي الوكالة الدولية للطاقة الذرية بأي وسيلة كانت سيخلف نتيجة سلبية علي الطبيعة المهنية والمتسمة بالحيادية للوكالة وذلك في سياق تنفيذ المهام الملقاة عليها وفقا للقرار ٢٢٣١ الصادر عن مجلس الامن، اضافة الي قرارات مجلس الحكام وبالتالي سيخل بسيادة ومكانة هذه الوكالة.

واردف السفير الايراني لدي الوكالة الدولية للطاقة الذرية قائلا، ان اجراءات الوكالة يجب ان لا تمس التنمية الاقتصادية والفنية في ايران وان لا تدخر جهدا في الحفاظ عن الاسرار التجارية والفنية والصناعية وباقي المعلومات السرية التي تقدم اليها.

وفي جانب اخر من تصريحاته، نوه نجفي الي تاكيد الوكالة الدولية للطاقة الذرية علي ان موضوع تنفيذ البروتوكول الاضافي في ايران يتم كباقي الدول الاعضاء.

وردا علي المواقف الواهية لمندوب الكيان الصهيوني وبرنامجه النووي العسكري الذي لا يتسم بمعايير السلامة والامان لهذا الكيان، اكد مندوب ايران الدائم لدي الوكالة الدولية للطاقة الذرية ان ذلك يتهدد السلام والامن الاقليمي والدولي بما يستدعي الاهتمام والمتابعة الجادة ومن دون تاخير من جانب مجلس حكام الوكالة.
رمز الوثيقة: 5218
المصدر : IranTelex